دائرة صحة كربلاء
rss
rss
rss
rss
rss
عداد الزوار
عدد زوار الحالي:2
عدد زوار اليوم:59
عدد زوار الشهر:4624
عدد زوار السنة:12289
عدد الزوار الأجمالي:383573
البريد الالكتروني
 أسم البريد:  
 كلمة المرور:  
 نوع التصفح:  

 ماهو رأيك بنتائج تحليل مختبر الصحة العام
ممتازة
جيدة جداً
جيدة



النتائــج
المزيد من الأستفتائات

عدد المصوتين: 154
معلومات المستخدم


مرحبا,
زائرنا الكريم

عضو جديدعضو جديد
اسم المستخدم:
كلمة المرور :

التقويم
للأتصال بنا

info@kerbalahealth.gov.iq

القائمة الرئيسية

الطريحي يترأس إجتماعاَ لبحث آليات نقل الصلاحيات من وزارة الصحة إلى المحافظات

قال محافظ كربلاء المقدسة عقيل الطريحي إن " عملية نقل الصلاحيات , جاءت وفقاَ لمقتضيات التعديل الذي جرى على قانون المحافظات " , وفي حين وصف المشروع بأنه " العملية الأساسية والضرورية للتحول الديمقراطي في البلد " , بيَنت دائرة صحة المحافظة إن " المشروع سيعمل على توصيل الخدمات الصحية للمواطنين وخصوصاَ المرضى بسرعة أكبر " , فضلاَ عن " كونه يختزل الكثير من الحلقات الروتينية , 

ويقلل من الجهد والوقت والمال للموظف والمواطن معا " . وأضاف الطريحي خلال ترؤسه , اليوم الأحد , إجتماعاَ تداولياَ , عُقد في قاعة مركز دائرة الصحة , وكُرَس لبحث آليات نقل الصلاحيات من وزارة الصحة إلى المحافظات , حضره رئيس لجنة الصحة والبيئة في مجلس المحافظة الدكتور علاء الغانمي ومدير عام صحة المحافظة وكالة الدكتور صباح نور هادي الموسوي , ومعاوناه الدكتور معتصم غازي المحنا والدكتور الصيدلاني حيدر الأنباري , إن " الحكومة المحلية مطمئنة تماما لعمل دائرة الصحة , بعد أن أثبتت الأخيرة وطوال المرحلة السابقة بإنها على قدر عال من المسؤولية , وإستطاعت أن تسير بخطوات ثابتة نحو النجاح ، على الرغم من قلة التخصيصات المالية , مُديناَ بالفضل إلى الإدارة الناجحة التي تعاملت مع الوضع الحالي بمهنية عالية , والتي ميزتها عن باقي دوائر صحة المحافظات " , وتابع إن " الحكومة المركزية تسعى إلى تعزيز النظام اللامركزي , بشكل صحيح في منح صلاحيات أوسع للمحافظات " , وأردف إننا " نرحب بنقل الصلاحيات من الوزارات إلى الحكومات المحلية ونعدها خطوة جيدة " , وربما تكون الخطوة الأولى للخلاص من المركزية المقيتة , فضلاَ عن كونها تطور كبير في العمل الإداري وله تأثير إيجابي على الوضع السياسي " , مضيفاَ إن " المشاكل التي تعاني منها جميع المحافظات سببها التمسك بالنظام الإداري القديم للبلاد " , موضحاَ إنه " بعد نقل الصلاحيات سيتحسن وضع المحافظات كثيرا من خلال إدارة نفسها بنفسها " , وفيما وصف المشروع بــ " العملية الأساسية والضرورية للتحول الديمقراطي في البلد " , شدَد على " أهمية بذل قصارى الجهود حتى لا تظهر أي حالة قصور في مجال تقديم الخدمة الطبية والصحية والعلاجية للمواطنين , لافتاَ في الوقت عينه إلى إن " الحكومة المحلية ستقوم بإستشارة الدائرة قبل أي قرار تتخذه في الجانب الصحي " . بدوره , ذكر الغانمي إن " الإجتماع ناقش الآليات والخطوات المحلية لنقل الصلاحيات المنصوص عليها في القانون رقم 21 لسنة 2008 وتعديلاته " , موضحاَ إن " هناك تفاهماَ واضحاَ بين الحكومة المحلية ودائرة الصحة " , مبيناَ إن " الإجتماع تدارس الأدوار والمسؤوليات والصلاحيات والملاكات والميزانيات التي يجب أن تبقى لدى الحكومة الاتحادية , وتلك التي ُنقلت إلى المحافظات من أجل تحسين الخدمات " , ولفت إلى إن " نقل الصلاحيات من الوزارات إلى مجالس المحافظات سيوّسع من صلاحيات الأخيرة , مما يُسهل ويُسرع من عملها , فضلاً عن تقليل الإجراءات الروتينية المعرقلة لتطوير الأداء الحكومي " , وزاد إن " الحكومة الإتحادية عكفت على نقل الصلاحيات بصورة تدريجية بعيداً عن التسرع حتى لا تحدث تقاطُعات أو إرباك للمحافظات " , خاصة وإن " الوزارات المعنية بنقل صلاحياتها تمتلك من الخبرة في مجال عملها ما لا تمتلكه المحافظات , مما يجعل من التدرج مسألة في غاية الأهمية , وصولاً إلى الهدف الذي صدر من أجله قانون نقل الصلاحيات " . ومن جانبه أوضح الموسوي إن " المشروع سيعمل على توصيل الخدمات الصحية للمواطنين وخصوصاَ المرضى بسرعة أكبر " , فضلاَ عن " كونه يختزل الكثير من الحلقات الروتينية , ويقلل من الجهد والوقت والمال للموظف والمواطن معا " , وأفصح عن إن " محافظ كربلاء قد قام بنقل الكثير من الصلاحيات إلى دائرته , كونها الجهة الفنية القادرة على تسيير أمورها المالية والإدارية " , منوها في هذا الصدد على " وجود مكتب تنسيقي بين الجانبين يضطلع بمهام نقل الصلاحيات ووضع الخطوات العملية لإنجاح المشروع " , كاشفاَ عن إن " وزارة الصحة ستبقى الجهة التخطيطية المسؤولة عن وضع الإستراتيجيات والسياسة العامة " , وطالب الموسوي بإقتران نقل الصلاحيات بتخصيصات مالية كافية لديمومة تقديم الخدمات الطبية والصحية , خاصة وإن هذه الخدمات تمس حياة المواطنين بشكل مباشر ولا يمكن تأخيرها , ومنها عمليات غسيل الكلى والقسطرة , إضافة إلى الأدوية ومنها أدوية التخدير , إلى جانب تصليح الأجهزة الطبية والتي هي مفصل من مفاصل الخدمة الطبية " , داعياَ إلى " إطلاق الأموال المودعة لوزارة المالية كي تتمكن الدوائر الصحية من أداء مهامها , وعدم إخضاع تلك الأموال للروتين وإنعكاساته على حياة المرضى " , وطُرحت في الإجتماع الذي حضره معاون المحافظ لشؤون الخدمات محمد كامل و مدراء الأقسام والمؤسسات الصحية ومديرا شعبتي الحسابات والتدقيق , عدة مقترحات لتعظيم موارد دائرة الصحة وتمكينها من تقديم خدمات طبية وصحية وعلاجية متميزة , تنال رضا وإستحسان مواطني المحافظة وزائريها والنازحين إليها " . ويذكر إن " وزارة الصحة قد أصدرت الأمر الإداري المرقم (87) في الثالث من الشهر الماضي والذي يقضي بنقل جزء من الصلاحيات المركزية إلى الحكومات المحلية " .

الإعلام والعلاقات

أرسلت بواسطة: أدارة الموقع | التاريخ: 18-04-2016 | الوقـت: | قراءة : 254 |

المواضيع المرتبطة بهذا المقال

2016-06-01 - إفتتاح ورشة تدريبية حول " طب الأسنان التخصصي بين الواقع والطموح "
2016-05-19 - صحة كربلاء تحتفل بتخرج الدفعة الأولى من حملة البورد العربي لطب الأسرة
2016-05-15 - صحة كربلاء تهيئ 98 سيارة إسعاف و31 مفرزة طبية و6 مستشفيات لتأمين خطة طوارئ زيارة الشعبانية
2016-05-08 - الغانمي يؤكد دعم وإسناد الحكومة المحلية وحرصها الشديد للإرتقاء بالقطاع الصحي
2016-05-08 - صحة كربلاء تحتفل باليوم العالمي للتمريض
2016-05-04 - الهلالي والموسوي يحضران إحتفالية عيد التمريض العالمي
2016-04-07 - جراحون كربلائيون ينجحون في تثبيت وترقيع كسور متعددة في وجه أحد مقاتلي الحشد المقدس
2016-04-06 - صحة كربلاء تحتفل بتخرج 45 طالبة من معهد المهن الصحية العالي
2016-03-30 - إفتتاح الدورة التدريبية التخصصية الأولى حول السبل الكفيلة لتطوير واقع إستعلامات المستشفيات
2016-03-25 - صحة كربلاء تحتفل باليوم العالمي لمكافحة مرض التدرن
التصويت على المقال

المعدل: المعدل: 0عدد المصوتين:0

_EXCELLENT _VERYGOOD _GOOD _REGULAR _BAD
التعليقات
اسمك الشخصي:
أضافة تعليق:
الكود الأمني:



_BLOCKPROBLEM
هواتف شكاوي المواطنين

الخط الساخن لدائرتنا يعمل على

مدار 24 ساعة

07813091863

07709468843

مواقع الكترونية اخرى
موقع وزارة الثقافة
موقع وزارة التربية
موقغ وزراة النقل
موقع وزارة الكهرباء
موقع وزارة التجارة
موقع وزارة الصناعة
موقع وزارة الصحة
محرك بحث قوقل
Google
محرك بحث الموقع
الوقت الأن

 

صفحة جديدة 1
Unsecure Version, License Has Expired